الإعدادات


ألوان العرض


الأخبار

صورة جماعية خلال افتتاح مركز الابتكار الزراعي.jpg
وزير البيئة والمياه جانب من افتتاح مركز الابتكار الزراعي.jpg

وزير البيئة والمياه يفتتح "مركز الابتكار الزراعي"

افتتح معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير البيئة والمياه اليوم الأربعاء بمنطقة الذيد في إمارة الشارقة "مركز الابتكار الزراعي" الذي يهدف لمواكبة مستجدات القطاع الزراعي واستدامته في الدولة من خلال ابتكار تقنيات زراعية حديثة وإجراء الأبحاث وتقديم الاستشارات في المجال الزراعي.

وقال معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد أن افتتاح مركز الابتكار الزراعي يأتي انسجاماً مع رؤية الإمارات 2021  وهي رؤية وطنية طموحة تستند الى برنامج العمل الوطني لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، بأن تكون الامارات ضمن مصاف دول العالم في عام 2021، وتماشياً مع الاستراتيجية الوطنية للابتكار التي أطلقها مؤخراً صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، والتي تهدف لأن تكون دولة الإمارات ضمن أكثر الدول ابتكاراً على مستوى العالم خلال السنوات السبع المقبلة في سبعة قطاعات وطنية رئيسة منها الطاقة المتجددة، والتكنولوجيا، والمياه.

وأضاف ابن فهد أن إنشاء "مركز الابتكار الزراعي" يأتي انطلاقاً من استراتيجية وزارة البيئة والمياه في تعزيز سلامة الغذاء واستدامة الانتاج المحلي، وبالنظر للتطور الذي تشهده الزراعة في مجالات التكنولوجيا المختلفة مثل استخدام التقنيات الحديثة والبصمة الوراثية وغيرها، فإنه من الضروري الأخذ بعين الاعتبار مواكبة الأبحاث الزراعية للتقدم العلمي  والتطورات التكنولوجيّة للمساهمة في إيجاد أبعاد جديدة في القطاع الزراعي بالدولة.

 وأضاف معاليه أن قطاع الأبحاث يمثّل أحد اللبنات الأساسية في مسيرة التطوير الشاملة التي تشهدها الدولة، مشيراً أن المركز سيواكب كل ما هو جديد لتطوير الزراعة واستدامتها من خلال تعزيز مفهوم الابتكار في مجالات الأبحاث الزراعية.

وقام معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد بجولة تفقدية في المركز اطلع خلالها على المشاريع والأبحاث والتقنيات الحديثة التي يقوم المركز بتطبيقها بهدف دراسة مدى مواءمتها مع الظروف المناخية وندرة المياه الصالحة للزراعة في الدولة، كما اطلع ابن فهد على الأبحاث الخاصة بتطوير  أنظمة البيوت المحمية وأنظمة الزراعة المائية، بالإضافة إلى التجارب الخاصة بزراعة محصول الكينوا والذي نجحت الوزارة في زراعته العام الماضي ويتم العمل على زيادة مساحة زراعته هذا العام كحقول ارشادية لتعريف المزارعين بهذا المحصول واستخداماته بما يساهم في ادماج هذا المحصول الاستراتيجى والذي يدخل في الكثير من الصناعات الغذائية وله عوائد اقتصادية مجزية بالإضافة الى ميزة تحمله للظروف الجوية الحارة والجفاف.

ويهدف المركز إلى تشجيع الابتكارات لاستدامة الغذاء وتعزيز التنمية الزراعية المستدامة، الأمر الذي من شأنه ترجمة رؤية المركز في تطبيق الابتكارات الحديثة في مجال التقنيات الزراعية لأجل زراعة مستدامة ضمن الموارد المتاحة، ورسالة المركز التي تتمحور حول توظيف الخبرات المحلية والدولية في خدمة التنمية الزراعية المستدامة في الدولة.

كما يهدف المركز إلى تفعيل دور الأبحاث في مختلف المجالات التطبيقية والميدانية المتعلقة بتطوير الزراعة والمشتملة على التقنيات الحديثة المبتكرة لتواكب متطلبات وتحديات الزراعة الحديثة، وإلى تعزيز التعاون وتبادل الخبرات مع الجهات والهيئات المحلية والمراكز البحثية الاقليمية والدولية المعنية بالتنمية الزراعية في دولة داخل وخارج الدولة، لتعزيز قدرة القطاع الزراعي في مواجهة التحديات والعقبات التي تواجه الزراعة التقليدية والحديثة، والعمل على تنظيم ورش عمل دولية في مجالات الابتكارات الزراعية بالتنسيق مع الشركاء المحليين والإقليمين والدوليين، والمشاركة في الفعاليات المختصة بهذا المجال.

بالإضافة إلى ذلك سيعمل مركز الابتكار الزراعي على تصميم وتخطيط وتنفيذ مشاريع بحثية جديدة ومبتكرة تخدم بدورها مفاهيم التنمية الزراعية المستدامة، والمساهمة في تكوين شبكة بحثية للابتكارات الزراعية بين دول المنطقة.

وسوف يعمل مركز الابتكار الزراعي على التنسيق مع المراكز العالمية المرموقة الرائدة والمعنية بتطوير التقنيات الزراعية من خلال تنفيذ خطط وبرامج التوأمة والشراكة العلمية تحقيقاً للأهداف الخاصة بتطوير الأنظمة الزراعية، والاستعانة بالهيئات والمنظمات الدولية والخبراء في هذا المجال، لاسيما منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، و المركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة (ايكاردا) ، كما ويتعاون مركز الابتكار الزراعي مع المركز الدولي للزراعة الملحية (إكبا)، والذي سيتم تنظيم أطر التعاون معه من خلال العديد من الدراسات المشتركة والتي تخدم مجالات الزراعة الملحية مثل دراسة تأثير مستويات متعددة من الملوحة على إنتاجية بعض أصناف المحاصيل الزراعية والرعوية المتحملة للملوحة.

 

للمزيد من المعلومات

media@moccae.gov.ae

مزيد من الأخبار

  • صفحة 1 من 1